الأشعة التداخلية

تعرف على كل ما يخص الأشعة التداخلية

14 مارس

 

 حققت الاشعة التداخلية نسب نجاح أكثر من ٩٠٪ ، و يكتسب هذا العلاج إعجاب وإقبال الغالبية العظمي من المرضى في انجلترا لفعاليته وقلة مضاعفاته ، الهدف من الأشعة التداخلية هو تقديم بديل آمن دون التدخل الجراحى ، الأشعة التداخلية هي أحد أنواع الأشعة التي يقوم من خلالها أطباء الأشعة بتشخيص وعلاج الأمراض دون اللجوء إلى جراحة، ويتم ذلك من خلال توصيل أنابيب صغيرة عبر الشرايين وأعضاء الجسم مستخدمين في ذلك الأشعة السينية وطرق التصوير الأخرى لإرشادهم.

وهذا النوع من الأشعة يسمح لأطباء الأشعة بحقن الدواء المناسب في المنطقة المصابة مباشرة، وبفتح انسداد الأوعية الدموية، هذا بالإضافة إلى الحصول على عينة من الأنسجة والقيام بمجموعة من الإجراءات والخطوات الأخرى.

مميزات الأشعة التداخلية 

- معظم عمليات الاشعة التداخلية هى عمليات يوم واحد وغالبا ما يغادر المريض المستشفى فى نفس اليوم او اليوم التالى : 

1- لا يحتاج المريض الى تخدير كلى.

2- أكثر أمنا على الحياة وأقل ألم من الجراحة.

3- أقل نسبة مضاعفات.

4- نسبة أمان أعلى بكثير من العمليات الجراحية اذا تم العلاج مع استشاري متمرس ولديه مهارات وخبرة كبيرة.

5- أقل فترة نقاهة.

6- يمكن للمريض/المريضة العودة للعمل وممارسة نشاطة فى فترة وجيزة للغاية.

  

 
15 يناير

تصوير الأوعية

 

ماذا يعنى تصوير الأوعية ؟

إن تصوير الأوعية يتم بإستخدام الأشعة السينية (إكس رايز) لفحص الأوعية الدموية . ولابد من إجراء هذا التصوير في حالة إن كان الطبيب يشعر بوجود مشكلة في الأوعية الدموية للمريض، مثل الإنسداد، الضيق، التمدد، أو تشوه بعض الشرايين.

فإن كان الأطباء يقومون بتصوير الشرايين ، فهذا يسمى صورة شريانية ، أما إن كانوا يقومون بتصوير الأوردة الدموية ، فهذا يسمى صورة الوريد

Untitled Document